الصفحة الرئيسية  | بطاقة التعريف | صحف أبي اليقظان  | مؤلفات أبي اليقظان  ماكتب عن أبي اليقظان  |

  أصدقاء أبي اليقظانعائلة أبي اليقظان  | صور من بلادي  | مواقع تهمك  اتصل بنا|  

 

 

 

التمدن الممسوخ[1]

جرت عادة فرنسا منذ عهد قديم أن تقيم في حوالي 21 فيفري عيد المسخ (الكرنفال) بتغيير الأزياء المعتادة  بمساخر أخرى مضحكة  في أشكال وألوان تخرج الإنسان عن طوره إلى أطوار أخرى، تخيل للرائي أن الله قد بعث خلقا جديداً لهاته الأرض لا هو آدمي ولا حيواني، لا في الشكل و لا في اللون ولا في العقل ولا في الخلق وإنما هو شيء آخر قائم بذاته يتستر وراءه العشاق ويكمن خلف ستاره الأشرار والفتاكون.

وقد تطور التفنن في هذا العيد بتطور التمدن الحديث وبلغ في هذا الشهر إلى آخر طراز بلغ إليه.

وهو عادة كلت أفهامنا أن تدرك سرها وقصرت مداركنا أن توفق بينها وبين المدنية والحضارة التي اصطكت الآذان من سماع أبواقها.

نحن  لا يهمنا هذا ولا نستغرب فيه فإن التجرد من الدين يفعل كــل شيء، وليس من الحكمة أن نناقش أبناء الغرب في ذلـك، فلهم عقلاؤهم وحـكماؤهم وأدبــاؤهم ولهم سواسهم وحكومتهم ولهم أخلاقهم وآدابهم وأذواقهم وأساليبـهم في حياتهم.

ولكن تأخذنا الدهشة و الاستغراب من كثير من المسلمين  والمسلمات الذين ارتطموا في هذه الحياة و انغمسوا فـي هذه الأوحال إلى العنـق تقليدا لسادتهم  كما تقلد القردة سيدها لكن في أنواع اللعب والرقص فقط لا في ميادين العلم والعمل المفيد.

لقد بلغنا أن أكثر المحتفلين  في العاصمة بهذا العيد المتزينين بأزيائه هــم  من المسلمين، والبغايا من المسلمات، وقد اتخذوا ذريعة إلى نيل مآربهم  الحيوانية والكيد لأعدائهم الشخصيين، تجتمع ثلة من أولئك الأنذال على بعض إخوانهم المسلمين فيهينونه ويسبونه بأنواع السباب الجاري على ألسنة الفرنسيين مـــثل ( بيكو، سال أراب، إلخ ) وهذه لعمري نهاية الجنون وأقصى درجات المسخ و الانحطاط أيتزين الإنسان بهذه الأزياء  الممسوخة ليسب قومه ويهين أخاه ويصفع خده بيده؟ وإذا كان ولابد من تقليد أبناء الغرب فلماذا تقلدونهم في مخازيهم ولا تقلدونهم في عظمائهم.

أتظنون أنكم بذلك  تنالون لديهم حظوة ؟ كلا وألف كلا. فإن من ينسلخ من قوميته، ويمرق من بيئته لا خلاق ولاحظ ولا شأن له حتى عند من يسخره لمئاربه بل يبقى شأنه مدة حياته شأن القرد الممسوخ، لأن سيده يعلم حق العلم أنه ما انسلخ من قوميته وأندمج في عنصره ألا وهو جدير بأن يبيع هذا أيضا بقشرة بصل متى رأى حاجياته  في ذلك فهو أسير شهوة لا أسير مبدأ.

فمتى تستفيقون أيها المسلمون من سكراتكم؟ و متى تعلمون أنكم أمة جزائرية مسلمة لها إسلامها لها آدابها وأخلاقها؟ متى تتحققون أنه ليس من صالحكم ولا من صالح فرنسا أن تكونوا قردة ممسوخين مذبذبين لا إلى هؤلاء و لا إلى هؤلاء؟

وليت شعري أين علماء المسلمين وعقلاؤهم وحكماؤهم و نوابهم إزاء هذه المخازي المبيدة للقومية المخربة للعنصرية ؟ أفنضب منهم معين الغيرة؟ أفتخدرت منهم أعصاب الإحساس والشعور إلى هذه الدرجة ؟ فاللهم أزح الرين عن القلوب و ارفع الغشاوة عن البصائر حتى يعلم المسلمون من هم؟ وأين هم؟ وما هي مسالك الحياة التي تلائم وضعيتهم ؟....


[1]  وادي ميزاب، ع : 72 (2/3/1928).

المسلسل

عنوان المقال

المسلسل

عنوان المقال

1   أيها الجزائري 26   رأينا في التجنيس
2   العلم و العمل 27   التمدن الممسوخ
3   الإصلاح 28   يتقمصون في تبشيرهم بوادي ميزاب
4   الإسلام يحتضر والمسلمون يهزلون 29   الإسلام بين شقي المقراض
5   الاعتماد على النفس 30   وصايا كذاب لابنه
6   الثبات على المبادئ 31   وباء الفجور (1)
7   الثقة بالنفس 32   وباء الفجور (2)
8   أين المفر؟ 33   وباء الفجور (3)
9   نحن و أنتم 34   وباء الفجور (4)
10   الحق و مذاهب الناس فيه 35   وباء الفجور (5)
11   آخر سهم في كنانة المعمرين نحو الإسلام 36   حادث تمزيق الجواز
12   يجب الاعتماد على المؤسسات لا على الأشخاص 37   الصراحة خير علاج للأمة
13   الغيرة 38   مقياس الأمة برجالها
14   شعور الأمة نائم فماذا  ينبهه؟ 39   الانتخابات الأهلية
15   مستقبل جزيرة العرب 40   الدين و الإلحاد
16   سياج جزيرة العرب 41   الأمية في الأمم شلل
17   علي أن أعمل وليس علي أن أنجح 42   النفوس الرخوة
18   الوطنية الحقة 43   الإنسانية بين غضب الله و غضب أوروبا
19   اللغة العربية غريبة في دارها 44   افتحوا عيونكم أيها الغافلون
20   أخلاق الدجاجلة 45   العدالة تحتضر (1)
21   الألم يحرك العزائم 46   العدالة تحتضر (2)
22   الإعجاب بالنفس 47   كيف يكون الإحسان ؟
23   ضعيف النفس 48   إنما المؤمنون إخوة
24   جمعية الشبان المسلمين بمصر 49   وظيفة العقل في الإنسان
25   ماذا يراد بسكة حديد الحجاز؟ 50   أمات الرجال أم رفع القرآن؟
       
 

 

الصفحة الرئيسية  | بطاقة التعريف | صحف أبي اليقظان  | مؤلفات أبي اليقظان  ماكتب عن أبي اليقظان  |

  أصدقاء أبي اليقظانعائلة أبي اليقظان  | صور من بلادي  | مواقع تهمك  اتصل بنا|  

 
 

أعلى الصفحة